من نحن؟

خلال عام 2015، هناك 900 شخص هربو من الحرب، من المجازر، من الحكومات الديكتاتورية، من الكوارث البيئية والاقتصادية ، وأخذت ملجأ في مدرسة مهجورة في باريس.
أعدت تسميتها “بيت اللاجئين” تمّ إخلاء المدرسة جان كاري (Jean carré) في الخريف وانتشر سكانها في كل أنحاء فرنسا.
أنشئت جمعية باام BAAM في شهر تشرين الثاني من عام 2015 على مبادرة من مجموعة تدعم هؤلاء النساء والرجال.
نحن المحامون ، المعلمون ، الطلاب الأخصائيين الاجتماعيين ، الفنانين ، العاطلين عن العمل ، فرنسيين وأجانب…. ما يجمعنا هو إدارة إستقبال المهاجرين بكرامة: طالبي اللجوء ، اللاجئين و اللاجئات والغير مسجلين

مطالبنا

أمام السياسات الأوروبية المتزايدة تقييداً ، وكره الأجانب أمام قصور الحكومات ، نطلب:
إزالة لائحة الدول الآمنة التي اعدتها الاوفبرا OFPRA التي ترفض اللجوء فوراً للمهاجرين الذين يأتون من هذه الدول.
*تحسين ترتيبات الإستقبال :
السكن في ظروف جديرة ، المرافقة الإجتماعية لتسهيل طلب اللجوء أو تصريح الإقامة ، للعمل ، الرعاية الطبية ، التعليم.
الحق في العمل لطالبي اللجوء ومخصصات (Allocations) التي تشبه  RSA.
إلغاء نشرة دلن 3 (Dublin3) التي تجبر المهاجرين والمهاجرات بطلب اللجوء في الدولة الأولى التي أجبروا فيها بتسجيل بصماتهم.
سحب نشرة فالس (Valls ) التي تحدد معايير في مجال تثبيت الغير مسجلين.

أعمالنا

مراكز قانونية.
دروس في اللغة الفرنسية مع BAAM.
تنظيم اجتماعات ثقافية ، رياضية ، ألعاب.
التوجيه للحصول على الرعاية الصحية.
المرافقة في الأمور الإدارية والبحث عن مسكن.
أقسام البحث عن العمل.

كيف يمكنكم دعمنا؟

تتكلمون اللغة الإنكليزية ، العربية ، داري ، باشتو ، تغريني ، اورومو ؟
هل أنتم محامون؟ موسيقيون؟ فنانون؟